Advertisements
أخبار جديدة

أيام الريتز: وقائع غير منشورة من قصة اختطاف سعد الحريري

جريدة الأخبار

مرّ عام كامل على اختطاف الرئيس سعد الحريري، واتخاذه رهينة في السعودية. حماقة محمد بن سلمان أودت بمخططه لتفجير لبنان. استدرج ولي العهد «حليفه» اللبناني، وأجبره على إعلان الاستقالة من رئاسة الحكومة. ردة الفعل في لبنان والعالم العربي والغرب، أجبرته على التراجع. حتى اليوم، لا تزال تتكشّف معلومات تفصيلية عن الطريقة التي واجه بها الحريري، من «معتقله المنزليّ» في الرياض، وفريق عمله من بيروت، المحاولة الإنقلابية التي كانت ترمي إلى إنهاء حياته السياسية. في ما يأتي، تفاصيل لم تُنشر سابقاً عن محنة الحريري، بدءاً من لحظة اعتقاله، وصولاً إلى عودته إلى بيروت

أيام الريتز: وقائع غير منشورة من قصة اختطاف سعد الحريري في السعودية
أيام الريتز: وقائع غير منشورة من قصة اختطاف سعد الحريري في السعودية
بعد دقائق على اعلان الرئيس سعد الحريري استقالته من رئاسة الحكومة، يوم 4 تشرين الثاني 2017، في خطاب متلفز من الرياض، تلقّى المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم اتصالاً من ردينة العرب، زوجة…

حسن عليق

رسائل سرية من الرئيس الرهينة: البركان هنا!
بعد نقله إلى مجمع الريتز كارلتون في الرياض، تمكّن الرئيس سعد الحريري من إيجاد وسيلة سرية للتواصل مع فريق عمله في بيروت، وتحديداً نادر الحريري وهاني حمود. هذا الثنائي لم يعرف بوجود بهاء الحريري في…

حسن عليق

جاسوس في كتلة المستقبل
جاسوس في كتلة المستقبل
ثامر السبهان: شو يا نادر، لماذا لست مطمئناً على دولة الرئيس (سعد الحريري)؟نادر الحريري: بالعكس. انا مطمئن كثيراً. دولة الرئيس في السعودية، وأكون غير مطمئن؟السبهان: إذا كنت مطمئناً، فعليكم بذل جهد…

حسن عليق

هاني حمود لجعجع: مَن أخرجَك من السجن بحاجة إليك
هاني حمود لجعجع: مَن أخرجَك من السجن بحاجة إليك
يوم 7 تشرين الثاني 2017، زار الوزير ملحم رياشي منزل الرئيس سعد الحريري في وادي أبو جميل. التقى عدداً من مساعدي رئيس الحكومة. قال له أحدهم: يقول سمير جعجع إن من يحترم نفسه يجب أن يخرج من الحكومة، وان…

حسن عليق

لعنة آل الحريري
بعدما نجا رئيس حكومة لبنان سعد الحريري، من «كابوس الريتز»، يُنقل عن عمّته النائب بهيّة الحريري قولها في أحد المجالس الخاصة: «لقد تمّ تفجير الموكب، لكنّ سعداً لم يكن في السيّارة»! هل كانت الست بهيّة،…

بيار أبي صعب

الحريري بين تشرينَين: من معتقَل إلى «حاجة»
بينَ تشرينَين، قلب قتل جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول مُجريات الأمور لصالح سعد الحريري. عاد رئيس الحكومة حاجة سعودية مجدداً، مصحوباً بـ«فائض قوة» جعله أكثر تشدداً حكومياً

ميسم رزق
ﺟﺮﻳﺪﺓ اﻷﺧﺒﺎﺭ

معلومات عنا
من نحن
وظائف شاغرة
شروط التعليق
تواصل معنا
اتصل بنا
للإعلان معنا
خدماتنا
اشتراك
أطلب نسخة
أرشيف الأعداد
التواصل الإلكتروني
Facebook
Twitter
Instagram
Youtube
© ٢٠١٨. محتوى موقع «الأخبار» متوفر تحت رخصة المشاع الإبداعي ٤,٠ (يتوجب نسب المقال الى «الأخبار» – يحظر استخدام العمل لأغراض تجارية – يُحظر أي تعديل في النص)، ما لم يرد تصريح غير ذلك.

طوّر نظام الموقع فريق «الأخبار» التقني

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: